أشهر جامعات بريطانيا التي غيّرت وجهة الدفة

       
  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Email

أشهر جامعات بريطانيا التي غيّرت وجهة الدفة

أشهر جامعات بريطانيا التي غيّرت وجهة الدفة

مما لا شك فيه أن التعليم الدولي في بريطانيا أصبح وجهة دراسية لملايين الطلاب الراغبين في تحقيق طموحاتهم، فبريطانيا بما تشهده من التوسع الهائل في أنظمتها التعليمية المختلفة تمكنت من نقل العالم نقلة نوعية أمام كل هذه الفرص المتاحة لجميع الطلاب محليين كانوا أم دوليين. لذا فإن أي طالب يحمل شهادة معتمدة دولياً من إحدى جامعات بريطانيا يدرك تماماً معنى هذا بالنسبة لجهات التوظيف وباقي مؤسسات المجتمع التي تبدي كل الاحترام لمثل تلك الدرجات العلمية الموثقة وخصوصاُ إذا صدرت تلك الدرجات من إحدى الصروح التعليمية التالية:

  • جامعة كامبردج:

 نبالغ البتة في قولنا أنها من أفضل الجامعات عالمياً وأجودها بل وأعرقها أيضاً. تحافظ كامبردج في كل عام على صدارة اللائحة ضمن أفضل الجامعات البريطانية من بين 125 جامعة على الإطلاق في الدليل السنوي الذي يصدر عن المملكة المتحدة. وتتألف الجامعة من 29 كلية جامعية لكل منها طابعه وأسلوبه الخاص. قامت كامبردج بتخريج العديد من علماء وجهابذة العصر الحديث الذين غيروا وجهة العالم باكتشافاتهم وانجازاتهم العظيمة أمثال اسحق نيوتن وتشارلز دارون وغيرهم الكثير من رؤساء الحكومات والأبطال الأولمبيين.
  •  جامعة أوكسفورد:

ثاني أشهر وأقدم جامعة في العالم، والوصيفة الدائمة لكامبردج ومنافستها الشرسة على الدوام. تم تأسيس الجامعة في القرن الثاني عشر الميلادي وتضم 38 كلية. تتبع أوكسفورد أسلوب تعليمي على قدر كبير من الجودة ألا وهو نظام "واحد إلى واحد" والذي هو بمثابة حجر الزاوية ضمن منظومة التدريس في الجامعة.
  • جامعة مانشستر:

من أكبر الجامعات في المملكة المتحدة وذلك لوصول تعداد طلابها إلى 30000 طالب جامعي وما يتجاوز الـ 10000 موظف، وتعد من أبرز الجامعات في توظيف الخريجين. تكتسب جامعة مانشستر أهميتها وما وصلت له اليوم من نجاح من الخبرة الممتدة العريقة في شؤون الطلبة والقائمة على تقارير وتقييم من تخرجوا منها سابقاً مما يجعل من عملية نهوضها ومواكبتها لمتطلبات التعليم العصرية أمراً مسلّماً لا جدال فيه. وقد أفرزت الجامعة بكل فخر عدداً ممن حازوا على جائزة نوبل أمثال مايكل سميث وروبرت روبنسون. هناك العديد أيضاً من الجامعات البارزة والتي حفرت اسمها عبر التاريخ في منظومة التعليم الأسطورية في بريطانيا كجامعة هارفارد وستانفورد وبرينستون ويال وكلية لندن ومعهد كاليفورنيا التكنولوجي وكذلك معهد ماساشوستس للتكنولوجيا.  

مع تحيات يوستدي.كوم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.جميع الحقول مطلوبة

إبحث

مقالات ذات صلة

الاكثر قراءة

تصنيفات


صفحتنا على فيس بوك