Clicky

الدراسة في بريطانيا، بريطانيا، كلية الصيدلة، تخصص الصيدلة

تعتبر بريطانيا من الدول التي تهتم كثيرا بتخصص الصيدلة ومجال الأدوية، وتستقبل جامعاتها الكثير من الوافدين إليها لدراسة في كلية الصيدلة، ويختار الطلاب الدراسة في بريطانيا بسبب جودة التعليم في بريطانيا بصفة عامة، ولأنها من الدول التي تتميز بالجامعات ذات الشهرة العالمية.

دراسة الصيدلة في بريطانيا

دراسة الصيدلة في بريطانيا

مشاركة:

تقييم :  

 

يعد علم الصيدلة من أقدم العلوم التي تم اكتشافها في الثلث الأول من القرن الثاني عشر، فقديما كان العطار أو تاجر النباتات يقوم بإعطاء الدواء للمرضى، ومع التطور الذي حدث على مر العصور أصبح علم الصيدلة علما مستقلا بذاته، ومتخصصا في مجال الأدوية.

ومنذ ذلك الوقت صار علم الصيدلة من العلوم المهمة داخل المجتمع، فهو علم يبحث عن كيفية عمل العقاقير وتركيب الأدوية وكل ما يتعلق بها، والصيدلة بشكل علمي هي مهنة طبية تقوم بربط العلوم الصحية بالعلوم الكيميائية، حتى يتم صنع المستحضرات الدوائية بشكل آمن لضمان استخدامه بفاعلية على الأشخاص.


الجوانب المهمة لدراسة الصيدلة:

ويهتم تخصص الصيدلة بجانبين مهمين: أولهما الجانب المخصص بالأعشاب الطبيعية، وثانيهما الجانب المخصص بعمل التركيبات الكيميائية، فالأعشاب الطبيعية قسم من الأقسام المهمة التي تخصص لها دراسات وأبحاث في كلية الصيدلة، إضافة إلى الأقسام التي تعنى بكيفية عمل التركيبات الكيميائية، وذلك لعمل الأدوية المعالجة للأمراض.

وعلى سبيل المثال فقد تم اكتشاف معظم الأدوية الخاصة بعلاج البرد والأنفلونزا عن طريق بعض الأعشاب الطبيعية كالبردقوش والزنجبيل والزعتر الجبلي، وبعد ذلك تم عمل تركيبات كيميائية لتطوير هذه الأعشاب حتى تصبح على شكل أدوية طبية، كما تم تطوير الأعشاب الطبيعية إلى أدوية طبية حتى تستطيع جميع الفئات العمرية أخذها دون خوف أو قلق من أعراضها الجانبية.

دراسة الصيدلة في بريطانيا

تعتبر بريطانيا من الدول التي تهتم كثيرا بتخصص الصيدلة ومجال الأدوية، وتستقبل جامعاتها الكثير من الوافدين إليها لدراسة هذا التخصص بها، بسبب جودة التعليم في بريطانيا بصفة عامة، ولأنها من الدول التي تتميز بالجامعات ذات الشهرة العالمية، والتي تولي اهتماما كبيرا بالدراسة العلمية والعملية للصيدلة بجميع تخصصاتها بشكل خاص.

تمتلك الجامعات البريطانية التي من بين كلياتها كلية الصيدلة العديد من المعايير التي تميزها عن أي دراسة أخرى، ومن أبرز هذه المعايير هي السمعة الأكاديمية ذات الخبرة الواسعة، وجودة الأوراق البحثية التي تتسم بالعديد من الدراسات المتطورة في جميع تخصصات الصيدلة.



وفي هذا المقال ندرج بعضا من أهم الجامعات في بريطانيا والتي تتضمن تخصص الصيدلية كإحدى تخصصاتها:

جامعة كامبريدج

من الجامعات التي تحتل الصدارة في قائمة أفضل الجامعات البريطانية حيث تمتلك عدداً كبير من المختبرات البحثية المتقدمة جدا في العديد من المجالات منها: مجال علم الأدوية وصناعتها، وتأثيرها، وغيرها من المجالات الخاصة بعلوم الصيدلة.

جامعة أوكسفورد

تعد هذه الجامعة من أفضل الجامعات على المستوى العالمي، وتضم كلية الصيدلة من بين كلياتها، وتعد أفضل ثالث جامعة تختص بالصيدلة الجزيئية، كما أنها تهتم بعلم الصيدلة القلبية والخلايا، وبها العديد من الدراسات حول الجهاز العصبي، ومن أهم البرامج البحثية لديها هو برنامج علم الوراثة الدوائي.

جامعة كينجز كوليج لندن

تهتم هذه الجامعة بشكل خاص بالدراسة المتخصصة للصيدلة وعلوم الطب الشرعي، وتم بها تأسيس كلية علوم الحياة والطب، واستطاعت هذه الكلية ضم قسم الصيدلية وعلوم الطب الشرعي بها، ومما يميز هذه الجامعة أن لديها نظام يسمي (المعلم الشخصي)، ويعتمد هذا النظام على أن يكون مع كل طالب شخص من هيئة أعضاء التدريس يستطيع -إن أراد- الذهاب إليه مباشرة لتوجيه أي أسئلة تخص المنهج وطلب المشورة منه.

جامعة نوتنغهام

وهي جامعة لها شأن دولي رائد في مجال تصميم وبحث علم العقاقير والأدوية وكيفية استخدامها، كما أنها حصلت في عام 2014 على لقب أفضل جامعة بريطانية تهتم بالدراسة الصيدلية وبجميع أبحاثها، إضافة إلى امتلاكها مجموعة كبيرة من المختبرات التي تعمل فيها على تطوير الأدوية، لمعالجة بعض الأمراض المستعصية حديثا، وذلك عن طريق هيئة أعضاء التدريس بها وأدواتها المتطورة، كما أن لها شراكات جيدة مع أفضل رواد الصناعات الدوائية في بريطانيا.

جامعة مانشستر

تحتل جامعة مانشستر المراتب الأولى في قائمة أفضل الجامعات، ولديها بيئة دراسية رائعة لدراسة تخصص الصيدلة، خاصة فيما يتعلق بجودة أبحاثها، وتعدد مجالاتها الواسعة التي يشملها علم الصيدلة، والتي تتمثل في علوم الكيمياء والأعصاب والفيزيولوجيا، وغيرها.

جامعة باث

ما يميز جامعة باث أنها مازالت تحتفظ بمركزها في قائمة أفضل كليات الصيدلة في الجامعات البريطانية منذ بداية التصنيف للجامعات، ومعدلات الجودة البحثية والرضا الطلابي وتوظيف المتخرجين لديها ممتازة.

اقرأ المزيد:

مدة الدراسة في التخصص الصيدلي في جامعات بريطانيا:

دراسة الصيدلة في الجامعات البريطانية تمتد لأربع سنوات وتعد هذه الفترة قصيرة إذا ما قارناها مع مثيلاتها من الجامعات في الدول الأخرى والتي تكون الدراسة فيها من 5 إلى 6 سنوات ولكن إذا ما رغب خريج الصيدلة من إحدى جامعات بريطانيا بمزاولة المهنة فإن عليه إتمام سنة أخرى تدريبية للحصول على رخصة مزاولة المهنة.

وتوفر كليات الصيدلة في الجامعات البريطانية العديد من البرامج والتخصصات في علوم الصيدلة وما يتعلق بها، وتمنح لدارسيها شهادات الماجستير والدكتوراه.

اقرأ ايضاً:

مع تحيات يوستدي.كوم